آخر الأخبار :
المتحدث باسم الجيش الوطني يكشف تنسيقه لخروج 30 شخصية اعتبارية من صنعاء اسعار صرف الدولار والسعودي امام الريال اليمني صباح اليوم الجمعة صاروخ روسي جديد يقدر على تدمير أي طائرة معادية الملك سلمان يصدر قرارات ملكية بشأن وصية الرئيس السوداني الأسبق عبدالرحمن سوار الذهب شركة إعلانات تسببت بالاختراق الأخير لفيسبوك وسرقت بيانات 30 مليون حساب بالصور.. مصر بصدد بناء برج أعلى من "برج خليفة" بالفيديو.. قضية خاشقجي تسبب مشادة بين السفيرين السوري والسعودي في الأمم المتحدة مسؤول في رئاسة الوزراء يكشف تفاصيل التشكيل المرتقب للحكومة وأولوياتها المملكة المتحدة تقدم معونات نقدية لبرنامج الأغذية العالمي في اليمن عبد اللهيان: "اليمنيون منذ عهد صالح لديهم أسلحة وصواريخ باليستية"

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » اقلام وكتابات

ولدنا أحرار .. ونؤمن أن الحريات لن تكون في يومٍ مآ حركة ..!

 ولدنا أحرار .. ونؤمن أن الحريات لن تكون في يومٍ مآ حركة ..!

اخبار الساعة - عبدالله المغربي   | بتاريخ : 15-04-2017    | منذ: 2 سنوات مضت
ولدنا أحراراً بالفطرة - وأي حريةٍ تأتي بحركاتٍ او ندوات - بجماعاتٍ او نُظُمٍ ومنظمات ميتةً قبل ان تولد ، فمن لا يؤمن بحريته ويتيقن منها بفطرته ، لن يكون كذلك بشعاراتٍ او حركاتٍ موضوعة ..!
لا أحـرار ولا حركة حرية ..
كل ذلك فبركةٌ وشعارٌ منسوبٌ لحركةٍ وهمية ..
يهدف المروجون له والمُحذرون منها الى تفعيل ما يودون ..
.
لا يجرء أحد الصامدين والصابرين من مواطني العاصمة صنعاء ، التفوه بكلمة ، او المعارضة بجملة - خوفاً من طقمٍ مجهول الهوية - يحمل مجموعةً مسلحة يقودهم المكنى بـ أبـو ..... ليقتادونه الى المجهول بتُهمة الداعشية والدواعش واثارة البلابل ، وفي القريب قد نسمع ذلك ولكن بتهمة انتماء الضحية للطابور الخامس ..
.
البيان المنسوب لما أُسمي أحرار صنعاء - يقف وراءه من تلاحقهم الفضائح ويؤرقهم المعارض لهم ومن يُشغلون بمن وممن قد ينتقدهم ، واظن ان ما يزعجهم اكثر هي دعوات تلك الارامل اللواتي فقدن أزواجهن هنا او هناك ودعوات اطفالٍ وعاجزون قُهروا من جور ما حل بهم ويحل بِنَا جميعاً مع فوارق ثانوية ..
.
من يدعون ابناء الشعب اليمني ويدعوننا ايضاً كوننا من ابناء هذا الشعب ويطالبوننا جميعاً من اجل الخروج والاحتشام في تضاهرة يُزمع أقامتها يوم الاحد القادم للمطالبة من ما أسموه "المجلس السياسي الاعلى" بتفعيل "قانون الطوارئ" ..^__^... .
.
المضحك في الامر ليس ما يطلبونه لكن ما يستدعي فعلاً للضحك والسخرية هي مطالبتهم لـ "المجلس السياسي" الذي لم يستطع حتى اليوم ان يوفي بالتزاماته الاساسية كتحقيق الامن وتوفير الرواتب وحماية الحقوق وتفعيل القوانين والعمل بنصوص الدستور الذي يهان في كل يوم ، بل ان المجلس لم يستطع حتى اليوم إيقاف مهزلة تجاوزات موظفين يعملون فيه ..!
.
حتى اللحظة لا يدري الكثير من اليمانيين عن حقيقة - من يحكم من ..؟!! الطالبون وأم المُطالبون بتفعيل قانون الطوارئ والذي يرى فيه الـحُكام الفعليّون من وراء جُدُر المجلس الاعلى السياسي .. عصاهم السحرية لتطويع وإخضاع كل من قد يعترضهم او يفكر حتى في الاعتراض على غالبية تصرفاتهم ومعضم أعمالهم .. وكل ذلك سيكون بالقانون - من بعدما كان تحت وطئة التهديد ومبررات الدعششة والدواعش وغير ذلك مما نسمع ونقرأ دوماً عنه ..! 
.
الفبركات التي تكشفها مطالباتكم وندواتكم ومسئوليكم وكل المقتنعين بمطلبكم - وكل الادعاءات والمحاولات لزعزعة عزائم الشرفاء الصامدين وكل اليمنيين الصابرين تَخَلَّق صورةً مشوهةً عنكم وتزداد تشوهاً في كل مرةً يضطركم حمقاكم لان تستعينوا بكذباتٍ مفضوحات تُنزل من مكانتكم في أنظار اليمنيين البسطاء كل يومٍ درجاتٍ ودرجات، ومع كل مرةٍ تمضون مستمرين في الاعوجاج - ومن دون درايةٍ ستجدون انفسكم وحيدون تغرقون بشر اعمالكم وتغوصون في وحلٍ صنعتموه بأيديكم .. وحين تسألون من ينظرون إليكم لما نحن هنا وما الذي حل بِنَا ..؟ - سيُنبئوكم أصغرهم سناً .. أوتذكرون النصح الذي كُنتُم لَهُ مُتجاهلون - وغرورٌ بكم كان له فيكم من يُزينون .. اليوم ذوقوا وبال ما كُنتُم به تكفرون ..! 
.
.
.
* مرفق صورة للبيان المزعوم .. في اول تعليق.                        
[6:19 PM, 4/15/2017] Ab Almghrbi: ولدنا أحرار ..
ونؤمن أن الحريات لن تكون في يومٍ مآ حركة ..!
.
#عبدالله_المغربي
.
.
ولدنا أحراراً بالفطرة - وأي حريةٍ تأتي بحركاتٍ او ندوات - بجماعاتٍ او نُظُمٍ ومنظمات ميتةً قبل ان تولد ، فمن لا يؤمن بحريته ويتيقن منها بفطرته ، لن يكون كذلك بشعاراتٍ او حركاتٍ موضوعة ..!
لا أحـرار ولا حركة حرية ..
كل ذلك فبركةٌ وشعارٌ منسوبٌ لحركةٍ وهمية ..
يهدف المروجون له والمُحذرون منها الى تفعيل ما يودون ..
.
لا يجرء أحد الصامدين والصابرين من مواطني العاصمة صنعاء ، التفوه بكلمة ، او المعارضة بجملة - خوفاً من طقمٍ مجهول الهوية - يحمل مجموعةً مسلحة يقودهم المكنى بـ أبـو ..... ليقتادونه الى المجهول بتُهمة الداعشية والدواعش واثارة البلابل ، وفي القريب قد نسمع ذلك ولكن بتهمة انتماء الضحية للطابور الخامس ..
.
البيان المنسوب لما أُسمي أحرار صنعاء - يقف وراءه من تلاحقهم الفضائح ويؤرقهم المعارض لهم ومن يُشغلون بمن وممن قد ينتقدهم ، واظن ان ما يزعجهم اكثر هي دعوات تلك الارامل اللواتي فقدن أزواجهن هنا او هناك ودعوات اطفالٍ وعاجزون قُهروا من جور ما حل بهم ويحل بِنَا جميعاً مع فوارق ثانوية ..
.
من يدعون ابناء الشعب اليمني ويدعوننا ايضاً كوننا من ابناء هذا الشعب ويطالبوننا جميعاً من اجل الخروج والاحتشام في تضاهرة يُزمع أقامتها يوم الاحد القادم للمطالبة من ما أسموه "المجلس السياسي الاعلى" بتفعيل "قانون الطوارئ" ..^__^... .
.
المضحك في الامر ليس ما يطلبونه لكن ما يستدعي فعلاً للضحك والسخرية هي مطالبتهم لـ "المجلس السياسي" الذي لم يستطع حتى اليوم ان يوفي بالتزاماته الاساسية كتحقيق الامن وتوفير الرواتب وحماية الحقوق وتفعيل القوانين والعمل بنصوص الدستور الذي يهان في كل يوم ، بل ان المجلس لم يستطع حتى اليوم إيقاف مهزلة تجاوزات موظفين يعملون فيه ..!
.
حتى اللحظة لا يدري الكثير من اليمانيين عن حقيقة - من يحكم من ..؟!! الطالبون وأم المُطالبون بتفعيل قانون الطوارئ والذي يرى فيه الـحُكام الفعليّون من وراء جُدُر المجلس الاعلى السياسي .. عصاهم السحرية لتطويع وإخضاع كل من قد يعترضهم او يفكر حتى في الاعتراض على غالبية تصرفاتهم ومعضم أعمالهم .. وكل ذلك سيكون بالقانون - من بعدما كان تحت وطئة التهديد ومبررات الدعششة والدواعش وغير ذلك مما نسمع ونقرأ دوماً عنه ..! 
.
الفبركات التي تكشفها مطالباتكم وندواتكم ومسئوليكم وكل المقتنعين بمطلبكم - وكل الادعاءات والمحاولات لزعزعة عزائم الشرفاء الصامدين وكل اليمنيين الصابرين تَخَلَّق صورةً مشوهةً عنكم وتزداد تشوهاً في كل مرةً يضطركم حمقاكم لان تستعينوا بكذباتٍ مفضوحات تُنزل من مكانتكم في أنظار اليمنيين البسطاء كل يومٍ درجاتٍ ودرجات، ومع كل مرةٍ تمضون مستمرين في الاعوجاج - ومن دون درايةٍ ستجدون انفسكم وحيدون تغرقون بشر اعمالكم وتغوصون في وحلٍ صنعتموه بأيديكم .. وحين تسألون من ينظرون إليكم لما نحن هنا وما الذي حل بِنَا ..؟ - سيُنبئوكم أصغرهم سناً .. أوتذكرون النصح الذي كُنتُم لَهُ مُتجاهلون - وغرورٌ بكم كان له فيكم من يُزينون .. اليوم ذوقوا وبال ما كُنتُم به تكفرون ..! 
.
.
.
* مرفق صورة للبيان المزعوم .
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (7408) قراءة

Total time: 0.2173